Home

حديث ماعز لعلك قبلت

الدرر السني

  1. أنَّ ماعزَ بنَ مالكَ أتَى النَّبيَّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فقالَ لَهُ : لعلكَ قبَّلتَ أو لَمستَ أو غَمزتَ . قالَ لا . قالَ :فعلتُ كَذا وكَذا ؟ لا يُكنِّي . قالَ : نعم . فأمرَ برجمِه
  2. قالوا: ليس به بأس. أخرجه أحمد وأبو داود عن خالد الحذاء عن عكرمة عن ابن عباس بسند على شرط البخاري (قال) -صلى الله عليه وسلم- (له): (لعلك قبلت) المرأة فالمفعول محذوف للعلم به (أو غمزتـ) ـها بعينك أو بيدك وعند الإسماعيلي بلفظ لعلك قبلت أو لمست (أو نظرت) إليها فأطلق على كل ذلك زنا لكنه.
  3. أخرجه أحمد وأبو داود عن خالد الحذاء عن عكرمة عن ابن عباس بسند على شرط البخاري (قال) -صلى الله عليه وسلم- (له): (لعلك قبلت) المرأة فالمفعول محذوف للعلم به (أو غمزتـ) ـها بعينك أو بيدك وعند الإسماعيلي بلفظ لعلك قبلت أو لمست (أو نظرت) إليها فأطلق على كل ذلك زنا لكنه لا حد في ذلك (قال.
  4. وقال القرطبي في (المفهم): وهذا منه ـ صلى الله عليه وسلم ـ أخذ لماعز بغاية النصّ الرافع لجميع الاحتمالات كلها؛ تحقيقًا للأسباب، وسعيًا في صيانة الدماء اهـ. وإذا تبين هذا، ظهر أنه لا حرج في الاستحياء من هذه الكلمة التي هي محل السؤال، بل هذا هو الأصل الذي لا يقبل غيره، إلا من الحاكم أو القاضي في مثل هذا المقام، من الاعتراف بالزنا ونحوه مما يوجب القتل
  5. قال ابن بطال في شرح صحيح البخاري 8 / 444 : قال المهلب وغيره : فى هذا الحديث دليل على جواز تلقين المقر فى الحدود ما يدرأ بها عنه ألا ترى أن النبى ( صلى الله عليه وسلم ) قال لماعز : ( لعلك غمزت أو قبلت ) ليدرأ عنه الحد إذ لفظ الزنا يقع على نظر العين وجميع الجوارح ، فلما أتى ماعز بلفظ.

6438 -حدثني عبد الله بن محمد الجعفي: حدثنا وهب بن جرير: حدثنا أبي قال: سمعت يعلى بن حكيم، عن عكرمة، عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: لما أتى ماعز بن مالك النبي ﷺ قال له: (لعلك قبَّلت، أو غمزت، أو نظرت). قال: لا يا رسول الله، قال: (أنكتها). لا يكني، قال: فعند ذلك أمر برجمه 145524 - أن النبي صلى الله عليه وسلم لما أتاه ماعز بن مالك قال : لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال : لا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنكتها لا يكنى قال : نعم قال : فعند ذلك أمر برجم ويستدلون على ذلك بما رواه البخاري من حديث عكرمة عن ابن عباس - رضي الله عنه - قال: «لما أتى ماعز بن مالك النبي - صلى الله عليه وسلم - قال له: لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت؟. قال: لا يا رسول الله، قال: أنكتها؟. - لا يكني - قال: نعم، فعند ذلك أمر برجمه»، فهذا تصريح في أمر جنسي تعافه الأذن. إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في نفسه لعلَّ ماعزًا لم يَزْنِ حقيقةً، فلعلَّه تأوَّل بعض أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم التي يُشير فيها أن العين إذا نظرت نظرًا مُحرَّمًا فهو نوع من الزنا، وكذلك اليد وباقي الأعضاء؛ وذلك مثـل قوله صلى الله عليه وسلم: « إِنَّ اللهَ كَتَبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ حَظَّهُ مِنَ الزِّنَا أَدْرَكَ ذَلِكَ لَا

فالحديث المذكور ورد في صحيحي البخاري ومسلم وغيرهما من دواوين السنة، ونصه كما رواه البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له: لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت، قال: لا، يا رسول الله، قال: أنكتها لا يكني، قال: فعند ذلك أمر برجمه روى الإمام أحمد من حديث ابن مسعود قوله صلى الله عليه وسلم: ليس المؤمن بطعان ولا بلعان ولا الفاحش البذيء) قال تعالى في حق نبيه صلى الله عليه وسلم: وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ. ن:4.حينما سألت السيدة عائشة رضى اللّه عنها عن أخلاق النبى صلى الله عليه وسلم فقالت: كان خلقه. شرح حديث لعلك قَبَّلْتَ، أو غَمَزْتَ، أو نَظَرْتَ. حد الزنا. عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: لما أتى ماعزُ بن مالك النبيَّ -صلى الله عليه وسلم- قال له: «لعلك قَبَّلْتَ، أو غَمَزْتَ، أو نَظَرْتَ» قال: لا يا رسول الله، قال: «أَنِكْتَهَا». لا يَكْنِي، قال: فعند ذلك أَمَرَ.

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: لما أتى ماعز بن مالك النبيَّ صلى الله عليه وسلم قال له: «لعلك قبّلت، أو غمزت، أو نظرت» قال: لا يا رسول الله، (قال اللفظ المشار إليه لا يُكنِّي)، قال: فعند ذلك أمر برجمه [صحيح البخاري (6438)] الحديث كاملاً بدون تشكيل. . - لَمَّا أتَى مَاعِزُ بنُ مَالِكٍ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قَالَ له: لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ، أوْ غَمَزْتَ، أوْ نَظَرْتَ قَالَ: لا يا رَسولَ اللَّهِ، قَالَ: أنِكْتَهَا. لا يَكْنِي، قَالَ: فَعِنْدَ ذلكَ أمَرَ برَجْمِهِ. الراوي : عبدالله بن. عن ابن عباس -رضي الله عنهما- قال: لما أتى ماعزُ بن مالك النبيَّ -صلى الله عليه وسلم- قال له: «لعلك قَبَّلْتَ، أو غَمَزْتَ، أو نَظَرْتَ» قال: لا يا رسول الله، قال: «أَنِكْتَهَا». لا يَكْنِي، قال. 2040 - 16 - حديث أنه صلى الله عليه وسلم قال في قصة ماعز لعلك قبلت لعلك لمست البخاري من حديث ابن عباس بلفظ لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال لا قال أنكتها لا يكني قال نعم ورواه الحاكم من وجه آخر عن ابن عباس بلفظ لعلك قبلتها قال لا.

والحديث الثالث حديث ماعز: ماعز الأسلمي جاء إلى النبي ﷺ واعترف عنده بالزنا، فأعرض عنه النبيُّ ﷺ مرات، حتى قال: أَبِكَ جنون؟ لما رأى إلحاحه بالاعتراف؛ لأنَّ العاقل في مثل هذا ما يُلِحُّ، يفرح بالإعراض عنه، فلما اعترف على نفسه بالزنا وكرر ذلك واتَّضح للنبي ﷺ أنه سليم العقل. و نعطي لذلك مثلا من احاديث الرجم، وهو احدي الاحاديث المختلفة عن رجم من اسموه بماعز، يقول البخاري (حدثني عبد الله بن محمد الجعفي، حدثنا وهيب بن جرير، حدثنا ابي قال: سمعت يعلي بن حكيم عن عكرمة عن ابن عباس قال : لما اتي ماعز بن مالك النبي ( ص) قال له : لعلك قبلت او غمزت او نظرت، قال. وفي لفظ للبخاري ( 6824 ) عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا ، قَالَ : لَمَّا أَتَى مَاعِزُ بْنُ مَالِكٍ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَهُ : ( لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ.

أرشيف الإسلام - شرح وتخريج حديث ( لعلك قبلت أو غمزت أو

  1. فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : (لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ، أَوْ غَمَزْتَ، أَوْ نَظَرْتَ) قال لا، فسأله رسول الله باللفظ الصريح الذي معناه (الجماع) فقال: نعم، قال: حتى غاب ذلك منك في ذلك منها؟. قال: نعم، قال كما يغيب الميل في المكحلة والرشاة في البئر؟. قال: نعم، فسأله النبي هل.
  2. وجه ذكر النبي صلى الله عليه سلم لفظ الزنا الصريح في حديث ماعز يوجد في الإنجيل المحرف آيات تتحدث عن الجنس بشكل دقيق فهل عندما يقوم المسلمون بمناظرة النصارى ويقولون لهم إن هذه ليست كلام الله لأن الله منزه عن قول مثل هاته.
  3. قوله ويستحب للإمام أن يلقن المقر الرجوع لقوله عليه الصلاة والسلام لماعز لعلك لمستها روي في حديث ماعز لعلك مسستها لعلك قبلتها وعند البخاري لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت وقال في الأصل ينبغي أن يقول له لعلك تزوجتها أو وطئتها.

الحديث الثالث والرابع في قصة ماعز أيضًا: وكلاهما يدل على أنَّ ماعزًا رُجم؛ لأنه صرَّح بالجماع؛ ولهذا قيل له: لعلك قبلتَ، لعلك غمزتَ 2- قال ابنُ بطال في شرحِه للبخاري وللحديث : قال المهلب وغيره : في هذا الحديث دليل على جواز تلقين المقر في الحدود ما يدرأ بها عنه ألا ترى أن النبي rقال لماعز : لعلك غمزت أو قبلت ليدرأ عنه الحد إذ. كما في حديث ماعز: فهلا تركتموه؟ والغامدية ردها مرة بعد مرة. فالإمام والناس ليس عليهم إقامة الحد على مثل هذا ؛ ولكن هو إذا طلب ذلك أقيم عليه )أهـ( ). لعلك قبلت، أو غمزت، أو نظرت قال: لا يا. السيرة الذاتية:الشيخ : محمد بن صالح العثيمين, تولى رئاسة جمعية تحفيظ القرآن وفاز بجائزة الملك فيصل لخدمة.

  1. كتب أحكام الإقرار في تشريع الضرائب المباشرة (51,667 كتاب). اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة
  2. كتب أحكام الإقرار بالزنا (28,576 كتاب). اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة. # الإقرار بالزنا # أحكام الإقرار في تشريع الضرائب المباشرة # الإقرار بما يقوله أو يفعله الطفل # الإقرار الاقرار # مفهوم الإقرار.
  3. حديث أبي هريرة رضي الله عنه في ذكر قصة ماعز رضي الله عنه حين شهد على نفسه بالزنا وفيه : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له : لعلك قبلت ، أو غمزت ، أو نظرت
  4. وعن عكرمة عن ابن عباسٍ قال: لمَّا أتى ماعز بن مالك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال له: «لَعَلَّك قبَّلت» يُريد أن يُثنيه عن الاعتراف، لماذا؟ لصدق توبته «لَعَلَّك قبَّلت أَو غمزت، أَو نظرت؟
  5. قصة مالك بن ماعز ذلك الصحابي الذي جاد بنفسه توبة لله رب العالمين، فما هي حكاية ماعز ؟ وكيف كانت توبته لله رب العالمين؟ « لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ غَمَزْتَ وقال: هذا حديث صحيح الإسناد. 4.

وجه ذكر النبي صلى الله عليه سلم لفظ الزنا الصريح في حديث ماع

  1. لنتصفح الحديث سوياً : عن ابن عباس قال : لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى اللّه عليه وآله وسلم قال له : لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال : لا يا رسول اللّه قال : أفنكتها لا يكني قال : نعم فعند ذلك أمر برجم
  2. حول حديث رجم ماعز بن مالك مَالِكٍ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَهُ لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ غَمَزْتَ أَوْ نَظَرْتَ قَالَ لَا يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ.
  3. كما ورد في حديث ماعز إذ أقر بالزنا ,فلم يرجمه النبي صلى الله عليه وسلم إلا بعد أن استفصل منه فقال : {لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت ؟ قال : لا يا رسول الله
  4. 1757- حديث: أنه صلى الله عليه وسلم قال في قصة ماعز: لعلك قبلت، لعلك لمست ، البخاري من حديث ابن عباس بلفظ: لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت، قال: لا، قال: أنكحتها؟ -لا يكنى-، قال: نعم ، ورواه الحاكم من وجه.
  5. ثالثا ً :- اللفظ صريحًا فى التعبير عن الجماع لأن لفظ (زنا) قد يكون منسوب لزنا العين وخلافه .كما ورد في حديث ماعز إذ أقر بالزنا , فلم يرجمه النبي صلى الله عليه وسلم إلا بعد أن استفصل منه فقال.

ضرب الصحابي الجليل ماعز بن مالك، مثالاً رائعًا في التطهر من الذنب والمعصية، وفعل ما لم يفهمه ربما بعض الصحابة، حينما عبروا عن غضبهم تجاه الذنب الذي اقترفه على الرغم من توبته والتطهر منه، في حين يضرب بعض الناس المثل. خدمات. الحديث كاملاً بدون تشكيل. . - لَمَّا أتَى مَاعِزُ بنُ مَالِكٍ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قَالَ له: لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ، أوْ غَمَزْتَ، أوْ نَظَرْتَ قَالَ: لا يا رَسولَ اللَّهِ. وأَجابُوا عن حَديثِ ماعِزٍ، بِأَنَّ الرواياتِ في عَدَدِ الإقْراراتِ مُضْطَرِبَةٌ. فجاءَ أَرْبَعَ مَرَّاتٍ، وجاءَ مَرَّتَيْنِ، أوْ ثلَاثًا. لعلك قبلت. لعلك قبلت . الجواب: ـ أن ما جاء في حديث ماعز، ومن قول الرسول له: لعلك قبلت لعلك لامست لعلك غمزت، يجعل القبلة والتقبيل من مقدمات الزنا، وقد أشرنا فيما سبق أن القبلة إن فعلت على هذا الوجه أي أن أحدهما يريد.

اولا هذه اللفظه اتت في حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم عن ابن عباس قال : لما اتى ماعز بن مالك النبي صلى اللّه عليه وآله وسلم قال له : لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال : لا يا رسول اللّه قال : أفنكتها. لكن حديث ماعز بن مالك وإعلاله لفظة [ أنكتها ] الصريحة وما شجعه على ذلك إلا استنكارها كمتن لا أرى فيه وجه حق أبداً.. اللهم إلا أن يقنعني أحدكم أو يخبرني بسلفه في ذلك. «لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ.

وقال البخاري: باب هل يقول الإمام للمُقر: لعلك لمست أو غمزت؟. وذكر حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له: لعلك قبَّلت أو غمزت أو نظرت؟ عن يزيد بن نعيم بن هزال'' كان ماعز بن مالك يتيما في حجر أبي فأصاب جارية من الحي فقال له أبي أئت [217]) '' قال له لعلك قبلت أو غمزت أو [225]) وفي حديث أبا ذر '' فحفرنا. قال نعم قال النبي -صلى الله عليه وسلم- «اذهبوا به فارجموه» متفق عليه وعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما قال لما أتى ماعز بن مالك إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- قال له «لعلك قبَّلت أو غمزت أو نظرت.

لماذا استخدم النبي عليه الصلاة والسلام لماعز لفظة

- لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له : (لعلك قبلت، أو غمزت، أو نظرت). قال: لا يا رسول الله، فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم اللفظ الصريح لا يكني، قال: فعند ذلك أمر برجمه Quotes e.g. pledge allegiance Searches for the whole phrase instead of individual words Wildcards e.g. test* Matches any set of one or more characters. For example test* would result in test, tester, testers, etc

باب: هل يقول الإمام للمقرِّ: لعلك لمست أو غمزت - حديث صحيح

كتاب الشهادات 824 - حديث قال للذي شهد عنده لو سترته بثوبك لكان خيرا لك لم أجده وإنما قال النبي صلى الله عليه وسلم ذلك لهزال الذي أشار على ماعز بأن يذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم كما أخرجه أبو داود والنسائي والحاكم. ومع ذلك لما ماعز أقر ورده النبي ﷺ أربع مرات، وقد جاء في الحديث [عن عبدالله بن عباس:] «لَمّا أتى ماعِزُ بنُ مالِكٍ النبيَّ ﷺ قالَ له: لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ، أوْ غَمَزْتَ، أوْ نَظَرْتَ قالَ: لا يا. Back to Subject-Page . الرجم في الاحاديث . آراء الكاتب. د. أحمد صبحي منصور Ahmed Mansour <mas3192003@yahoo.com. جاء في موطأ مالك رواية محمد بن الحسن الشيباني بتعلىق وتحقيق عبد الوهاب عبد اللطيف تحت عنوان باب الرجم ورقم 693 الحديث التالى (اخبرنا. وفي حديث ماعز عن ابن عباس قال: لما أتى ماعزُ بن مالك النبيَّ، قال له النبيُّ: لعلك قَبَّلْتَ أو غمزت أو نظرت؟ قال: لا يا رسول الله، قال: أَنِكْتَهَا لا يكني ، قال: نعم، فعند ذلك أمر برجمه (ألم. تحتوي خزانة الكتب على أمهات كتب العلوم الشرعية بفروعها المختلفة، والتي تعد رافدا مهما للباحثين المختصين وغير المختصين من زوار الموقع، مما يؤدي إلى نشر الوعي الديني لدى المسلمين وتعميق انتمائهم للإسلام وفهم قضاياه.

الرد على شبهة رسول الله يتلفظ بألفاظ خادشة صلى الله عليه وسل

كتاب : فتح القدير المؤلف : كمال الدين محمد بن عبد الواحد السيواسي . عَلَيْهِ لِنَفْيِ قَوْلِ مَنْ قَالَ : إنَّ حِكْمَتَهُ أَنَّ شَهَادَةَ الزِّنَا تَتَضَمَّنُ الشَّهَادَةَ عَلَى اثْنَيْنِ ، وَفِعْلُ كُلِّ وَاحِدٍ. ص170 - كتاب الدراية في تخريج أحاديث الهداية - كتاب الشهادات - المكتبة الشامل كتاب الشَّهَادَات: - حَدِيث قَالَ للَّذي شهد عِنْده «لَو سترته بثوبك لَكَانَ خيرا لَك». لم أَجِدهُ وَإِنَّمَا قَالَ النَّبِي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَلِك لهزال الَّذِي أَشَارَ عَلَى مَاعِز بِأَن يذكر. شبكة بن مريم الإسلامية - منتديات أتباع المرسلين - الرد على شبهات النصارى - تحريف الانجيل - ألوهية المسيح - التثليث - الصلب والفداء - مريم المجدلية - بولس - متا - لوقا - يوحنا - الروح القدس - يسوع - المسيح - الكتاب المقدس - الرد.

لقد حرص الإسلام على الستر ومن هنا اشترط لإثبات فاحشة الزنا أربعة شهود أو الإقرار أربع مرات. جاء في موطأ مالك رواية محمد بن الحسن الشيباني بتعليق وتحقيق عبد الوهاب عبد اللطيف تحت عنوان باب الرجم ورقم 693 الحديث التالي ( : اخبرنا مالك ، حدثنا يحيى بن سعيد انه سمع سعيد بن المسيب يقول : لما صدر عمر بن الخطاب من منى.

-3-8 - باب: للعاهر الحجر. 6431 - حدثنا أبو الوليد: حدثنا الليث، عن ابن شهاب، عن عروة، عن عائشة رضي الله عنها قالت: اختصم سعد وابن زمعة، فقال النبي ﷺ : (هو لك يا عبد بن زمعة، الولد للفراش، واحتجبي منه يا سودة) لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له: (لعلك قبلت، أو غمزت، أو نظرت). قال: لا يا رسول الله، قال: (أنكتها)

14.05.09 رفض الإسلام لإبن الزنا ما بين مؤيد ومعارض - خالد الجندي يتهرب من سرد حديث ماعز بن مالك ويقول أنا مش عاوز أقوله منعا للإطالة | da070110. عمر أديب - خالد الجندي - القاهرة اليوم - الوجه الحقيقي للإسلا معنى تفوق في قواميس ومعاجم اللغة العربية, القاموس يمدك بالترجمة وملاحظات عليها كذلك. قصة ماعز بن مالك رضي الله عنه «لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ غَمَزْتَ أَوْ نَظَرْتَ [6] وقال: هذا حديث صحيح الإسناد. 4- مسلم: كتاب الحدود، باب من اعترف على نفسه بالزنى (1695)، والنسائي (7278.

وعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما قال : لما أتى ماعز بن مالك إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال له : ( لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت ؟ ) ، قال : لا ، يا رسول الله ! رواه البخاري

أثر الحديث الشريف لعلك قبلت ، لعلك لمست، لعلك غمزت، كل ذلك يلقنه أن يقول «نعم» بعد إقراره بالزنا ، وليس لذلك فائدة إلا كونه إذا قالها ثرك، وإلا فلا فائدة. لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى. - لما أتى ماعز بن مالك النبي - صلى الله عليه وسلم - قال له: (لعلك قبلت، أو غمزت، أو نظرت). قال: لا يا رسول الله، فقال له الرسول - صلى الله عليه وسلم - اللفظ الصريح لا يكني، قال: فعند ذلك أمر برجمه ومن ثم فقد راجع النبي r ماعز مرات عديدة رغم إقراره بارتكاب الزنا ؛ فيرده عن الإعتراف ويقول : لعلك قبلت ؛ لكن ماعز يعود ليعترف فيقول له النبي r : لعلك غمزت ؛ لكن ماعز يصر على الإعتراف ؛ فيقول له. - لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له : ( لعلك قبلت ، أو غمزت ، أو نظرت ) . قال : لا يا رسول الله ، قال : ( أنكتها ). لا يكني ، قال : فعند ذلك أمر برجمه

الطعن في بعض الأحاديث لذكرها ألفاظا جنسية صريح

إن الله سبحانه وتعالى يحب التوابين المتطهرين ، فإذا بلغت ذنوب الإنسان عنان السماء فإن الله يعفو عنه إذا تاب توبةً صادقة من القلب ، وهاهو الصحابي الجليل ماعز بن مالك يعترف إلى رسول الله صلّ الله عليه وسلم بذنبه الكبير. فلنقرأ ما يسمونه حديث نبوي شريف، تأكد بنفسك وانقر على النص: حدثني عبد الله بن محمد الجعفي: عن ابن عباس رضي الله عنه قال: لما أتى ماعز بن مالك النبي صلعم قال له: (لعلك قبَّلت، أو غمزت، أو نظرت) لعلك قبَّلت أو غمزت أو نظرت» (). وهي محاولات حقيقية من النبي صلى الله عليه وسلم لدرء الحد عنه، ولم يكتف بسؤاله، بل أرسل إلى قومه يسألهم كما عند مسلم من حديث بريدة: فأرسل رسول الله صلى الله عليه.

قصة ماعز بن مالك - راغب السرجاني - طريق الإسلا

وقال-حديث ابن عباس قال: لما أتى ماعز بن مالك النبي (ص) قال له: لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت؟ -ما جاء عن عائشة في حديث البيعة أنها قالت: ولا والله ما مست يده امرأة قط في المبايعة ما يبايعهن إلا بقوله. وقد حدث في قصة ماعز لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ والحاكم (8080)وقال: هذا حديث صحيح الإسناد. [12] مسلم: كتاب الحدود, باب من اعترف على نفسه بالزنى (1695).. شرح حديث أبي هريرة وابن عباس في قصة ماعز ابن مالك الأسلمي . شرح حديث ابن عباس لعلك قبلت أو غمزت . شرح حديث عمران ابن حصين أن امرأة من جهينة أتت النبي وهي حبلى من الزن وفي حديث عمران بن حصين إنه أول حد نزل وإن حديث ماعز بعده رجمه رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يجلده ، ولأنه حد يوجب القتل فلم يجب معه جلد كالردة ، ونحو هذا نقل لعلك قبلت ، أو غمزت ، أو نظرت. [132] أبو داود (3843) في الحدود/ باب رجم ماعز بن مالك، عن أبي هريرة رضي الله عنه. [133] أخرجه أبو داود في الحدود باب رجم ماعز بن مالك ـ رضي الله عنه ـ (4428)، وصححه ابن حبان (4383) ط. الأفكار الدولية

حديث ..لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت.. - إسلام ويب - مركز الفتو

نبدأ بفعل الجنس نفسه وألفاظه الصريحة ويكفى أن نذكر حديثاً فى «البخارى» عندما سأل الرسول (عليه الصلاة والسلام) ماعز بن مالك لتنفيذ حد الزنا: لعلك قبّلت أو لمست...إلخ، هذا الحديث ذكر فيه فعل. شرح الحديث الرابع عشر / الأربعين النووية ملتقى السيرة النبوية وعلوم عنده بالزنا فقالت يا نبي الله طهرني فلعلك ان ترددني كمارددت ماعز بن مالك فوالله ( لعلك قبلت أو غمزت أو. ولا بد أن يتضمن الإقرار والشهادة التصريح بإيلاج الفرج في الفرج لقوله (ﷺ) لماعز : لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت فقال : لا يارسول الله قال : أفنكتها

Video: حول قول النبى لماعز أنكتها ؟

شرح حديث لعلك قَبَّلْتَ، أو غَمَزْتَ، أو نَظَرْت

ليس على السلطات المسؤلة البحث عن الزاني كما فى حديث ماعز بن مالك فى صحيح البخاري[ ٦٨٢٤] عن بن عباس رضي الله عنه قال اتى ماعز بن مالك النبى ص قال له النبى لعلك قبلت او غمزت او نظرت قال لا يا رسول. اولا الاخ - صلاح - هداك الله واصلحك لقد نقلت حديث جابر بن سمرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم بالخطا ولم تذكره كما ورد في الصحيح واما حديث جابر بن سمرة رضي الله عنه ان رجل اسمو ماعز بن مالك اصاب جارية من الحي. عن الإقرار بالحقوق الخالصة لله -عزَّ وجلَّ - كحد الزنا لورود الحديث في ذلك في. قصة ماعز بن مالك -رضي الله عنه- وقد اختلف العلماء في هذه المسألة. ما أخالك سرقت ، وقال لماعز لعلك قبلت أو. ومن الأدلة أيضا ما أخرجه البخاري عن حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: لما أتى ماعز بن مالك النبي صلى الله عليه وسلم قال له: لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت، قال: لا، يا رسول الله، قال: أنكتها لَمَّا أتَى ماعِزُ بنُ مالِكٍ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال له : ( لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ، أو غَمَزْتَ، أو نَظَرتَ ) . قال : لا يا رسولَ اللهِ، قال : ( أنِكْتَها )

فأعرض عنه أربع مرات» وفي حديث: «عن ابن عباس، أنه ﷺ قال في قصة ماعز: «لعلك قبلت، لعلك لمست.»». أخرجه البخاري من حديث ابن عباس بلفظ: « لعلك قبلت »، أو « لعلك غمزت »، أو « لعلك نظرت »، قال: لا، قال. والأصل في حصة الرجوع عن الإقرار بالحدود حديث ماعز حيث لقنه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الرجوع عن الإقرار بقوله :« أر لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت»، فلو لم يصح الرجوع - لما لقنه رسول الله. وأيضاً في قصة ماعز بن مالك الأسلمي عندما زنى بجارية فذهب إلى الرسول - صلى الله عليه وسلم- ، وقال له : (إني زنيت فطهرني) ، فقال له الرسول -صلى الله عليه وسلم - : لعلك قبلت أو غمزت أو نظرت قال لا والصحيح أنه ورد أيضًا دخولها على الفعل الماضي، كذلك في فصيح الكلام، ومنه ما جاء في صحيح البخاري: «لما أتى ماعز بن مالك النبي- صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قال له: لعلّك قبّلت، أو غمزت، أو.